مقدونيا : “صحافي سفاح” اتهم بقتل 3 نساء “يشبهن” والدته

مقدونيا : “صحافي سفاح” اتهم بقتل 3 نساء “يشبهن” والدته
سكوبيا – ا ف ب

الشرطة اشتبهت به لإيراده تفاصيل عن الجرائم لم تكشف رسميا

نشر تفاصيل جرائمه ينتحر في سجنه بمقدونيا

انتحر صحافي مقدوني الاثنين 23-6-2008 في سجنه غداة اتهامه رسميا بقتل ثلاث نساء على الاقل بوحشية في جرائم كتب عنها بنفسه باسهاب في الصحف المحلية.

وقال المتحدث باسم الشرطة المقدونية ايفو كوتيفسكي ان الصحافي فلادي تانيسكي “انتحر بوضع رأسه في دلو ممتلىء بالمياه”. واضاف “لا نعرف كيف تمكن من فعل ذلك بدون ان يلاحظ اي من السجناء الآخرين او الحراس ما يقوم به”. ورأى المتحدث ان “نهايته اشبه بفيلم رعب”.

وكان كوتيفسكي صرح ان الشرطة اتهمت رسميا تانيسكي (56 عاما) الذي اوقف الجمعة, بقتل امرأتين اولا موضحة ان التحقيق جار في جريمة ثالثة ارتكبت بطريقة مماثلة.

وكان تانيسكي عمل لسنوات طويلة مراسلا في كوسوفو (130 كلم جنوب غرب سكوبيي). وقد اعتقل الجمعة بتهمة خطف واغتصاب وقتل ضحاياه بوحشية قبل أن يقطعهن ويوزع اشلاءهن بأكياس بلاستيكية في عدة أماكن.

وبدأت الشرطة تشتبه بالصحافي بعد ان لفت نظرها انه يورد في تحقيقاته تفاصيل عن الجرائم لم تكشف رسميا.

وقالت شرطة كيسيفو في بيان ان “فلادو تانيسكي لم يعترف بأنه القاتل لكن لم ينف ذلك ايضا”, موضحة انه ابدى خلال استجوابه برودة اعصاب كبيرة.

وقالت الشرطة ان الصحافي الذي كان مراسلا لأقدم صحيفة مقدونية “نوفا ماكيدونيا” ووسائل اعلام اخرى في سكوبيي قد يكون قتل سيدة اخرى ما زالت مفقودة.

وفي افتتاحية نشرت الاثنين, اكدت زوجة الصحافي فيسنا تانيسكي انها لم تشك في شىء يوما. وقالت “كنت آخر من ابلغ بهذه الجرائم (…) كانت علاقتنا طبيعية ولا تتسم بأي طابع عدواني”.

وأوضحت الصحيفة أن الزوجين اللذين لهما ولدان راشدان عاشا معا 31 عاما وانفصلا منذ اربع سنوات.

وعبر زملاء الصحافي عن استيائهم بعد توقيفه, لكن كثيرين منهم قالوا انه رجل “هادئ ومتواضع”.

وكان الصحافي الذي لقبته الصحف المحلية بـ”وحش كيسيفو” كتب مقالات باستمرار عن جرائم قتل وقعت بين 2003 و2008 وتحقيقات الشرطة بشأنها.

وقالت الشرطة ان ضحايا تانيفسكي يحملن سمات مشتركة إذ أن جميعهن يشبهن والدته التي كانت علاقاته معها صعبة.

والنساء اللواتي قتلن يشبهن والدته من حيث العمر ومستوى التعليم والماضي المهني وكلهن كن امهات عازبات.

وخلال تفتيش شقة الصحافي عثرت الشرطة على أدلة ومواد اباحية, حسبما ذكرت صحيفة “نوفا مقدنيا”.

وقبل انتحاره, قررت الشرطة توقيفه لمدة شهر ونقله الى سجن تيتوفو الذي يخضع لاجراءات امنية مشددة على بعد 45 كلم غرب سكوبيي, حسبما ذكر متحدث باسم الشرطة.

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: